مفاكرة – فوزي بليله

 

ما بين الخصخصة والموظفين المدنيين تساؤلات عديدة، تكاد ان ترهق تفكيرهم…

هل أستقيل وأعود للتشغيل الذاتي؟

ماذا عن خدماتي سوف تحسب أم ستضيع هباءً منثوراً؟

لقد تخطيت سنوات الاستقالة يا ترى ما هو وضعي وكيف سيكون مصيري؟

أسئلة تدور كثيراً بين العاملين خصوصاً من تعدت خدماتهم فوق خمس وعشرين عاماً…

ومازالت الأمور ضبابية تحتاج إلى توضيح أكثر من الجهات المعنية…

حقيقة يجب أن يكون هناك استفتاء عام لموظفي الخدمة المدنية يستعرض كيف سيكون الوضع مع الخصخصة، ماهي توقعاتهم ، ماذا يريدون؟، وكيف يرون عملية التحول للخصخصة وما هي أنسب الطرق للحفاظ على سنوات خبرتهم…

قد يقترح أحدهم اقتراحاً يفيد في التحول فمثلاً لماذا لا يتم انقاص عدد سنوات الخدمة بدلاً عن أربعين إلى ثلاثين سنة وبالتالي توفير العديد من البدلات وتسهيل عملية الخصخصة…

أو مثلاً دمج التقاعد والتأمينات بحيث يكون هناك احتساب لتلك السنوات الفائتة مع القادمة فالموظف المدني الذي عمل أكثر من خمس وعشرين عاماً يستحق تقاعده الكامل بعد خمسة عشر سنة من العمل وهنا تظل نفس ميزاته عندما كان يعمل بالخدمة المدنية ومن قدّم استقالته قبل الدمج تُضاف تلك السنوات طالما لم يصفيها من قبل…

ما يعيب العمل المدني التابع لنظام الخدمة المدنية هو الحماية للموظف المهمل حيث يكون العقاب فقط على الحضور والانصراف وليس على الإنتاجية…

بينما في نظام العقود سوف يجد من يهمل في عمله أنظمة تحاسبه على انتاجيته وعلى حضوره وغيابه مما يساهم في رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطن…

ولكن نحتاج أيضاً إلى قادة وليس مدراء لقيادة الموظفين وتحفيز نقاط القوة ودعم نقاط الضعف واستخراج قدراتهم فالمدير يهمه منصبه والحفاظ على كرسيه ولا تهمه جودة العمل ولا يهمه تحفيز العمل…

نحتاج إلى قادة ترسم الخطط لتطوير الخدمات المقدمة داخل المنشأة وتطبيق مبدأ العقاب والثواب بكل شفافية وبعيداً عن المحاباة…

قادة يستمعون لفريق العمل ويستمتعون بإثارة الحماسة فيهم واستخراج طاقاتهم المكنونة واطلاقها لخدمة المواطن…

فكم من موظف مجتهد ضاعت جهوده حتى أصابه الإحباط نتيجة المحاباة وحرف الواو…

ختاماً…

مازالت بعض الدوائر الحكومية تعيش في الروتين القاتل ومازال المواطن يعاني من ضياع الوقت ومن المحسوبيات وآن له ان يرتاح من جلب الواسطة لحل المعاملة…

تعليقات 4

  1. سعيد المحمادي

    ما شاء الله تبارك الله
    يا ابو إياد كالعادة مبدع

  2. Bandar Subahi

    نقطة خارج الموضوع ولكن لها صلة من وجهة اخرى ..
    ١- يجب ان يتم تثبيت بدل التفرغ مع الراتب الأساسي حتى بعد التقاعد
    ٢- آن الأوان لزيادة بدل التفرغ ، فعلا موظف الصحة يستيقظ فجرًا ويجهز نفسه للذهاب للعمل من الساعة ٧ ثم يغادر الساعة ٤ ونصف ويصل بيته ٥ عصرًا . كل هذا والبدل فقط ٢٠٪؜

  3. جمعه الخياط

    مع الدمج الأخير لوزارة العمل والخدمة المدنية في وزارة جديدة وهي الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لابد من وجود معالجة للعديد من السلبيات التي ناقشتها.. أفكار جميلة .. كالعادة ..موفق ان شاء الله

  4. عبدالرحمن

    احسنت يا ابا اياد
    موضوع مهم ويحتاجه الكثير ممن هم على الكادر الصحي بالذات
    وزادت خدماتهم عن ٢٥ سنة
    لكن الحاجة الى تفصيل اكثر
    وتقدير من خدمو السنين الطوال
    اسوة بشركات ارامكو وسابك والاتصالات وغيرها من الشركات الكبار
    بسبب طول الوقت وضغط العمل والاختلاف عن باقي موظفي الدولة الذين يغادرون اعمالهم الساعة الثانية ظهراً