خالد بن سلمان: الاستفزازات الإيرانية “انتحار سياسي”

مفاكرة – السعودية اليوم

 

حمّل صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان، نائب وزير الدفاع ، دولة إيران، مسؤولية الوقوف وراء الهجمات الإرهابية التي نفذتها جماعة الحوثي ضد محطتي ضخ النفط التابعتين لشركة أرامكو السعودية مؤخرًا.

وقال سموه في تغريدات أطلقها عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”: “إن ما قامت به الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران من هجوم إرهابي على محطتي الضخ التابعتين لشركة أرامكو السعودية، يؤكد أنها ليست سوى أداة لتنفيذ أجندة إيران، وخدمة مشروعها التوسعي في المنطقة، لا لحماية المواطن اليمني كما يدعون”.

واعتبر الأمير خالد بن سلمان، أن ما ينفذه الحوثي من أعمال إرهابية يأتي عبر أوامر عليا صادرة من طهران، مشيرًا إلى أن تلك الأعمال سوف تضع حبل المشنقة على كافة الجهود السياسية الحالية.

وبالتزامن مع تصريحات نائب وزير الدفاع، قال عادل الجبير، وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، إن ميليشيات الحوثي تؤكد يوماً بعد يوم أنها تُنفذ الأجندة الإيرانية، وتبيع مُقدرات الشعب اليمني، وقراراته لصالح إيران.

وأشار الجبير في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” صباح اليوم إلى أن الحوثي جزء لا يتجزأ من قوات الحرس الثوري الإيراني، ويأتمرون بأوامره، وأكدوا على ذلك باستهدافهم لمنشآت في المملكة.

Print Friendly, PDF & Email