برعاية سمو الاميرة عادلة بنت عبدالله ينطلق معرض بساط الريح 20 بمشاركة 160 جهة محلية ودولية مساء اليوم

مفاكرة – محليات

 

برعاية صاحبة السمو الملكي الاميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رئيس مجلس الأمناء بالمؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية (نرعاك)، يقام معرض “بساط الريح 20” مساء اليوم الاحد 12 مايو 2019م الموافق 7 رمضان 1440هـ، وذلك بأرض المعارض للمنتديات والمؤتمرات (معرض الحارثي) بمدينة جدة.
ويشارك 160 جهة من داخل المملكة وخارجها في النسخة العشرين لمعرض “بساط الريح” ويستمرالمعرض على مدار 6 أيام تخصص الثلاث الأيام الأولى للسيدات والثلاث الأيام الأخيرة للعوائل.
وبالحديث إلى الأستاذة “رندة الفضل” رئيسة اللجنة المنظمة للمعرض، وعضو مجلس الأمناء ” نرعاك ” ، ثمنت الدعم الكبير الذي يجده المعرض من صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله، مؤكدة أن رعايتها وحضورها للفعاليات يمثل أكبر داعم للإبداعات السعودية المشاركة، منوهة بالمشاركة الفاعلة والدعم اللافت للنسخة الحالية من رئيس هيئة الترفيه معالي المستشار تركي آل الشيخ، والذي لا يألو جهداً لدعم الفعاليات الوطنية التي تساهم في رسم صورة رائعة للمملكة، وتدعم المرأة السعودية من حيث الابداع والانتاج، كما وجهت الشكر الخاص لصاحب السمو الملكي الامير/ الوليد بن طلال “يحفظه الله ” الذي له مساهمات ووقفات مميزه في دعم معرض بساط الريح الخيري سنوياً منذ انطلاقته وحتى دورته العشرين.
وأكدت الفضل: أن المعرض تحول إلى منصة فريدة من نوعها، لاستقطاب الأفراد والمستهلكين من صاحبات الأعمال لدعم أصحاب المؤسسات المحلية والخليجية، وقالت: ” نحتفل هذا العام بمرور 20 عاماً على بساط الريح، ونسعى إلى تقديم الجودة في الخدمات المختلفة، وما يهم الأسرة السعودية والمقيمين، حيث اعتدنا أن يحمل المعرض في كل عام إضافات ومفاجآت متميزة، وتقديم كل ما هو جديد ومميز من معروضات متنوعة، ويهدف إلى بناء استراتيجيات التسوق والترويج للمنتجات المبتكرة، والوصول إلى أعداد كبيرة من المستهلكين وتعريفهم بالثروات الوطنية لدعمها وتطويرها، كما يهدف المعرض إلى جذب المستثمرات من دول مجلس التعاون الخليجي من قطاع الأعمال، وعرض نوادر الإنتاج الإبداعي والفكري.
وشددت الفضل: على أن مشاركة 160 جهة من داخل المملكة وخارجها ، أكبر دليل على الإقبال الشديد لمعرض بساط الريح وحب أبناء المجتمع لهذا المعرض الخيري الذي ينتظرونه في كل عام، نظراً لما يقدمه من منتجات مميزة صنعت بأيدٍ سعودية، وتشجيع الشباب والشابات في العمل للرفع من المستوى المعيشي لهم، والمشاركة أيضاً في التنمية الاقتصادية للوطن، حيث يمتاز بإقبال واسع من مؤسسات القطاع الخاص، والأسر المنتجة السعودية والخليجية، والجمعيات الخيرية التي ستتاح لها الفرصة لتعريف الزوار بنشاطها، علاوة على مشاركة هيئة الترفيه الفاعلة احتفاءً بمرور 20 عاماً على انطلاق بساط الريح.
وأشارت الأستاذة :رنده الفضل: إلى أن المعرض يخدم الآلاف من الأسر السعودية، ويحقق الاستدامة والشراكة المجتمعية والتكامل الذي تنشده الدولة من خلال تعزيز قدرات فئة عريضة قادرة على الإسهام بشكل إيجابي في الاقتصاد السعودي بالتزامن مع رؤية المملكة 2030 وأضافت : أن المعرض الذي تنفذه المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية “نرعاك” يحفل بأنشطة مهمة، ويستهدف استقطاب شرائح مختلفة من كافة طبقات المجتمع لإرضاء مختلف الأذواق، ومشاركة نخبة من الجهات الخيرية والشركات العريقة في الفن والإبداع في كل من المملكة، ودول مجلس التعاون الخليجي، وغيرهم، وسيكون له لمسات فنية خاصة وستلمسون ذلك بأنفسكم لأننا حريصون على رضا كافة الأذواق.
وكانت صحيفة مفاكرة حضرت لتصوير التجهيزات الرائعة للمعرض والذي يلقى الاهتمام البالغ من صاحبة السمو الملكي الاميرة عادلة بنت عبدالله والتي تشهد ترتيبات المعرض بنفسها وبحضور الاستاذة رنده الفضل رئيس معرض بساط الريح والدكتورة جواهر العبدالعال عضو مجلس الأمناء رئيسة المركز الإعلامي لمعرض بساط الريح والاستاذة نعمت التركي مسؤولة لجنة التنظيم باللجنة الاعلاميةالتطوعية لمعرض بساط الريح
تجدر الاشارة ان صاحبة السمو الملكي الأميرعادلة بنت عبدالله ، رعت “المؤتمر الصحفي لمعرض بساط الريح “20 لعام 2019م والذي عقد في 24 شعبان بمركز عبدالله دحلان للإعلام بأرض المعارض للمنتديات والمؤتمرات (معرض الحارثي) بمدينة جدة.
حيث القت صاحبة السمو الملكي الاميرة عادلة بنت عبدالله كلمة أوضحت ان المؤسسة نشأت عام 1997م برعاية صاحبة السمو الاميرة حصة بنت طراد الشعلان، حرم المغفور له بإذن الله الملك عبدالله بن عبدالعزيز ،والتي كان لثقتها الغالية بإسناد رئاسة المؤسسة لي في عام 2014م بالغ الاثر في استشعار المسؤولية والمحافظة على هذا الصرح والعمل على اكمال المسيرة والارتقاء به.
واضافت سمو الاميرة عادلة :وفي كل عام توثق مجلة “مسيرة الأمل” ما تقدمه المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية (نرعاك) على مدى عام كامل من برامج تكاملية مع القطاعات الصحية العامة، من أجل تحقيق رسالتها والتخفيف عن المرضى، وترصد إنجازاتها وتسلط الضوء على اللبنات الأساسية التي دعمت هذه الإنجازات وساهمت في العطاء، فمسيرة الأمل لا يمكن أن تكتمل إلا بتكامل جهود أفراد المؤسسة مع جميع فئات المجتمع المختلفة من منطلق المسؤولية الاجتماعية كل بعطائه وبدوره، سواء كانت مؤسسات خيرية، أو منشآت تجارية، أو أفراد من كافة شرائح المجتمع من الشباب والشابات بطاقاتهم الكبيرة وقدرتهم على البذل من خلال تعزيز مفهوم الخدمة الاجتماعية، ولا ننسى النساء كن عاملات أو متفرعات ودورهن الفعال باستثمار أفكارهن وخبراتهن وأوقاتهن في دعم العمل الخيري، وحتى الرجال من أصحاب الأموال أو الأفكار أو الأعمال … فلكل شخص قوة ولكل فرد إمكانية يسخرها لخدمة مجتمعه ومحيطه من هنا انطلقنا وشراكاتنا على مر السنين مع كل القطاعات الحكومية والأكاديمية وقطاعات الأعمال، لشحذ الهمم وتدريب الكوادر الصحية والعاملة في الرعاية الصحية المنزلية من ممرضين وممرضات.
وعن المؤسسة الخيرية “نرعاك” تحدثت سمو الاميرة ان المؤسسة تقدم خدمة الرعاية المنزلية عبر 9 مراكز منتشرة في 9 مدن بالمملكة وهي مركز الرعاية بالباحة ومركز الرعاية عسير ومركز الرعاية مدينة جيزان ومركز الرعاية بالمدينة المنورة ومركز الرعاية مدينة الملك فهد الطبية -الرياض ومركز الرعاية حائل ومركز الرعاية مستشفى جامعة الملك عبدالعزيز بجدة مركز الرعاية بمدينة الملك عبد العزيز الطبية – الحرس الوطني و مركز الرعاية الصحية المنزلية بتبوك.
وبعض ما تقوم به “نرعاك” صيانة أو تغيير الأجهزة والمعدات التي يحتاجها المريض اذا كانت حالة المريض المادية لا تسمح له بذلك، والتعاون مع المستشفيات العامة لإنشاء مراكز للرعاية الصحية المنزلية وتمويلهم بما يلزمهم لإنشاء تلك المراكز،توفير المستلزمات الطبية للمرضى مثل: الأسِرة، وكراسي ذوي الاحتياجات الخاصة، والرافعات، والوسائد الهوائية، والمقاعد، وأجهزة التنفس، وأنابيب الأكسجين، وكراسي الحمام، وتوفير المستلزمات الطبية الاستهلاكية للمرضى مثل: أنابيب التغذية، والأغذية السائلة، وأجهزة قياس ضغط الدم، وأجهزة قياس السكر مع الأشرطة، وأجهزة شفط البلغم، وأحزمة الحروق الضاغطة، والحفاضات، ومفارش الأسِرَّة الزرقاء، وتوفير الأدوية للمرضى والتي لا تصرف في المستشفيات العامة.

Print Friendly, PDF & Email