أمانة جدة تختتم فعالية اسبوع الابداع البلدي بالواجهة البحرية

مفاكرة – محليات

 

اختتمت أمانة محافظة جدة فعالية اسبوع الابداع البلدي والتي استمرت 5 ايام بمواقع مختلفة كان آخرها في واجهة جدة البحرية يوم الخميس 13 شعبان 1440هـ الموافق 18 من ابريل 2019م.

وبدأت الفعالية بعد صلاة المغرب في الواجهة البحرية مباشرة واستمرت حتى الساعة الحادية عشر مساء وتميزت بتميز المكان والطقس الجميل زادها جمالا وتفاعل الحضور صغارا وكبارا نساء ورجالا من جنسيات مختلفة مع فقرات الفعالية والمسابقات المبتكرة والجوائز القيمة.

وصدحت اهازيج الفلكلور الشعبي الحجازي التي شارك فيها الجمهور والزوار والموظفين وعمّال النظافة في صورة أبرزت جمال الشعب السعودي ومحبته لكافة الشعوب، وكعادته تألق منسق الفعالية الاستاذ أحمد المقعدي بتحفيز الجمهور والزوار بالمشاركة.

وابدى الزوار إعجابهم بمكائن إعادة تدوير علب البلاستيك والالمونيوم وقاموا بتجربتتها بعد ان قام المسؤولين بالامانة بشرح وظيفة المكينة وعملها والفائدة التي تعود على البيئة من اعادة تدوير البلاستيك.

وتضمنت الفعاليات على مدى الخمسة أيام والتي أشرف على تنفيذها مركز الإبداع البلدي في الأمانة مسابقات عامة بفكرة جديدة ومبدعة تناولت عدداً من المحاور والمشاركات ذات العلاقة بالشأن البلدي والتي تهدف الي تعزيز المشاركة المجتمعية وإعطاء الفرصة لمختلف شرائح المجتمع لا سيما الفئات المهتمة والمتخصصة لإيجاد الحلول الإبداعية للتحديات التي تواجه القطاع البلدي في جدة، ليكون السكان هم شركاء الأمانة في التنمية والتطوير، لافتة إلى أن المسابقة العامة ستتناول أربعة مجالات وهي: (البيئي والحضري والعمراني والخدمي)، فيما ستستهدف الفعاليات مناقشة أربعة محاور عبر المشاركة المجتمعية تشمل خدمة العملاء – إعادة التدوير – عناصر التشوه البصري – التحول إلى مدينة ذكية – بجانب إتاحة المجال للمشاركين لطرح أية محاور أخرى لمناقشتها وتوثيقها كمقترحات وأفكار إبداعية.وأقيمت في خمسة مواقع متفرقة في محافظة جدة وفق جدولة زمانية ومكانية محددة.وتميزت فعالية اسبوع الابداع البلدي هذه السنة عن باقي السنوات الماضية بتكثيف الفعالية بحيث شملت البلديات الفرعية لامانة جدة لتنفيذ الفعالية في منطقته ، وهي فروع الجامعة و أبرق الرغامة والعزيزية وأبحرالشمالية وأبحر الجنوبية ، حيث حرصت أمانة جدة والقائمين على الفعالية على مشاركة كافة افراد المجتمع فيها.

وشاركت صحيفة مفاكرة الفعالية بحضور وتغطية مميزة والقيام بدورها الاعلامي والمشاركة في توعية المجتمع ، حيث تضمنت مشاركتها التوعية بمضار أكياس البلاستيك على البيئة والانسان وعلى الحيونات والطيور وعلى الاقتصاد بواسطة مواد مرئية ومقروءه ثقيفية، وأقترحت مااسمته أنا صديق البيئة ومبادرة الزنبيل بديلا عن استخدام أكياس البلاستيك وقدمت للجمهور والزوار شرحا عن الفكرة و الهدايا الرمزية.

حيث دشنت الفعالية في الردسي مول شمال جدة يوم الاحد 9 شعبان من الساعة 5 م الى الساعة 9م بحضور مديرعام خدمة العملاء بأمانة جدة رشا عبدالله باهيثم. ومنسق الفعالية وعدد من مدراء الاقسام في الامانة.

وتلاها في حديقة الارادة الواقع على شارع الامير سلطان وحضرها نائب مساعد ألامين المهندس عبدالله اللهيبي حيث اقيمت الفعالية على مسرح الحديقة والذي اقيم عليه الفلكلور الشعبي والحجازي والمسابقات.

وفي اليوم الثالث اقيمت الفعالية في الياسمين مول وتميزت بوجود مجسم للسمارت لاند فيلد وفي اليوم الرابع اقيمت في الاندلس مول مساءاً، وسبقها في صباح نفس اليوم اقامة الفعالية في مقرامانة جدة وحضرها امين جدة صالح التركي ونائب الأمين المهندس علي القراني وألاستاذة رشاء باهيثم مديرة الادارة العامة لخدمة العملاء ومدير العلاقات العامة ألاستاذ محمد البقمي ومدير عام الموارد البشرية ألاستاذة اريج البقمي ، ومدير الادارة العامة للنظافة والمرادم أ.سليمان المحيميد ومنسق الفعالية الاستاذ أحمد المقعدي، وجميع الوكلاء ومشرفين البلديات ومدراء العموم.

كما توج ختام الفعالية حضور الاستاذة أريج البقمي مديرة عام الموارد البشرية، وأماني محمود مشرفة بلديات وسط جدة ومشاركة رئيس بلدية خزام ومندوبي فروع البلديات الاستاذ عطية الزهراني عن بلدية أبرق الرغامة و الاستاذ سعود الزهراني عن بلدية ابحر.

يذكر أن مركز الإبداع البلدي بأمانة جدة جرى تأسيسه ضمن “محور النظام البلدي وكفاءته” المنبثق عن مبادرات مدينتي ٢٠١٨، بإشراف وزارة الشؤون البلدية والقروية، واستقبل المركز خلال فعاليات العام الماضي أكثر من ٣٣٠ زائراً مسجلاً ٣٠ فكرة تطويرية للخدمات البلدية، وتسعى الأمانة من خلاله إلى تعزيز المشاركة المجتمعية والتواصل مع مختلف الشرائح لتحسين الخدمات البلدية ومشاركة المجتمع في طرح المقترحات والحلول الإبداعية للتحديات التي تواجه القطاع البلدي، بجانب تعزيز الابتكار والإبداع باستثمار المقومات المحلية والثقافية والطاقات الإبداعية وتحفيز المبدعين بتنفيذ أفكارهم ونشرها.

Print Friendly, PDF & Email