بريطانيا تستنكر العمل الإرهابي في كرايستيشرش في نيوزيلندا الذي راح ضحيته 49 شخصا. 

مفاكرة – السعودية اليوم

 

حيث بعثت رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، بأحر تعازيها، نيابة عن المملكة المتحدة، لشعب نيوزيلندا في أعقاب “الاعتداء الإرهابي” المروع في كرايستشيرش، وتعرب عن مواساتها لجميع المتضررين من هذا “العنف المثير للاشمئزاز”.
كما بعثت جلالة الملكة إليزابيث برسالة مفادها: “أحزنني جدا نبأ الأحداث المروعة في كرايستشيرش اليوم. أبعث أنا والأمير فيليب بتعازينا لعائلات وأصدقاء من فقدوا حياتهم في هذا الاعتداء.”
وقال وزير الخارجية، جيريمي هنت: “نواسي شعب نيوزيلندا في أعقاب نبأ هذا الاعتداء الفظيع في كرايستشيرش. نيوزيلندا واحدة من أكثر الدول المحبة والسخية في العالم، وأصدقاؤكم في بريطانيا يقفون إلى جانبكم اليوم متعاطفين معكم.”
ومبعوث رئيسة الوزراء الخاص لحرية الدين والمعتقد، لورد أحمد، قال تعليقا على النبأ: “هالني نبأ الاعتداء الإرهابي على مصلّين أبرياء في مسجدين في كرايستشيرش في نيوزيلندا – وأصلي لأجل الضحايا الـ49 وعائلاتهم، ونحن نقف متحدين مع نيوزيلندا والجالية المسلمة في هذا الوقت العصيب.”

 

 

Print Friendly, PDF & Email