مدير الامن العام يعقد الاجتماع الثاني مع قادة أمن الحج في الرياض

مفاكرة – محليات

 

بتوجيه ومتابعة صاحب السمو الملكي الامير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز ال سعود وزير الداخلية – حفظة الله – ترأس مدير الأمن العام الفريق أول ركن / خالد بن قرار الحربي رئيس اللجنة الأمنية بالحج اليوم الخميس 7/7/1440هـ الاجتماع الثاني لقادة قوات أمن الحج الذي عقد بمقر الأمن العام بالرياض بالناصرية ، ونقل في بداية الاجتماع تحيات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية – حفظه الله- لقادة قوات أمن الحج ، مؤكدًا على أهمية المضي قدمًا لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة لتوفير الأمن والسلامة لقاصدي بيت الله الحرام والمسجد النبوي الشريف لينعموا بالراحة والسكينة.

وقال : إن ما تنعم به بلادنا من أمن واستقرار وتميز على صعيدي التنمية والتطوير في كل المجالات، يأتي في المقام الأول بفضل الله ثم بالدعم غير المحدود لحكومة مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهم الله جميعا.

 

مضيفا أن من نعم الله علينا أن جعلنا بجوار بيته العتيق، وجعلنا خدامًا للحرمين الشريفين وضيوف الرحمن، وهذا الشرف العظيم يجب علينا المحافظة عليه وألا ندخر جهدًا في خدمة الحاج وقاصد هذه الديار المقدسة وهو فضل محسودين عليه ، مشيرًا إلى اهمية الاستعدادات المبكرة التي تبذل من الأمن العام ممثلة في قيادة قوات أمن الحج ليكون موسم الحج ناجحًا بجميع مراحله.

 

كما شدد على أهمية شحذ الهمم ومضاعفة الجهود خدمة للحجاج الذين يقصدون هذا المكان الطاهر لأداء الركن الخامس من الإسلام ، لافتًا النظر إلى أن القيادة الرشيدة سخرت الإمكانات المادية والبشرية لتحقيق أعلى درجات الخدمة المثلى لقاصدي بيت الله الحرام ومسجد رسوله صلى الله عليه وسلم .

 

Print Friendly, PDF & Email