المعرض الـ 4 للكتاب بالباحة يتألق بـ 15 ألف “عنوان”

مفاكرة – السعودية اليوم

 

يواصل معرض جامعة الباحة الرابع، المقام حاليًّا بالمدينة الجامعية بمحافظة العقيق، استقبال زواره وسط إقبال جيد من جميع فئات المجتمع منذ انطلاقه.
وأظهرت جولة عدسة “واس” في أرجاء المعرض, إقبال الزوار على الكتب والمراجع العلمية، إضافة إلى الحضور اللافت للأعمال الأدبية مثل الروايات ودواوين الشعر والسير الذاتية وكتب الأطفال، التي تعرضها الجهات الحكومية والأهلية من منطقة الباحة ودور النشر والمكتبات والجامعات المشاركة التي تزيد عن 70 جهة تعرض حوالي 15 ألف عنوان و75 ألف نسخة.
وفي الإطار نفسه يواصل نادي الباحة الأدبي الثقافي مشاركته في المعرض بجناح يضم أكثر من 241 عنواناً في الفنون الأدبية كافة, والتي حقق بها النادي فوزاً بالمركز الأول في عدد الإصدارات على مدار أربع سنوات متتالية على جميع أندية المملكة، كما كان هو الأميز بفوز 17 إصداراً من إصداراته بجوائز عربية ومحلية.
وأوضح رئيس النادي الأدبي الثقافي بالباحة حسن الزهراني أن النادي سعى إلى استقطاب كبار الأدباء العرب لطباعة نتاجهم الأدبي في النادي بالشراكة مع دار الانتشار العربي ببيروت مما جعل إصدارات النادي تكون مثار جدل في الأوساط الثقافية محلياً وعربياً، حيت لم تغب إصداراته على مدار 10 سنوات عن جميع المعارض الدولية في أنحاء الوطن العربي.
ونوه الزهراني بأن أبناء منطقة الباحة المبدعين والشباب منهم خاصة كان لهم نصيبهم الوافر بما يزيد عن الثلث من مجموع إصدارات النادي، مبيناً أن النادي جعل من الباحة عاصمة للرواية العربية من خلال ملتقيات الرواية العربية التي أقامها النادي بحضور رموز الرواية العربية من كافة أنحاء الوطن العربي، وكذلك إقامة أكبر مهرجان شعري عربي بحضور مايزيد عن 65 شاعراً وشاعرة من جميع الأقطار العربية، كما أقام أول مهرجان للقصة القصيرة على مستوى المملكة بحضور مايزيد عن 100 قاص وقاصة كرّم خلاله رموز القصة السعوديين الكبار.
وثمن رئيس النادي الأدبي الثقافي بالباحة جهود الجامعة في إقامة هذا المعرض الذي سيكون المستفيد الأول منه هو أبناء المنطقة, مؤكداً إن هذا هو الدور المرجو من جامعة الباحة التي عودتنا على مبادراتها الراقية.

Print Friendly, PDF & Email