تتضمن تحسين “بيئة الحيوانات” في “المحاجر” الموجودة في جميع المنافذ..”الجمارك” والجمعية السعودية للرفق بالحيوان توقعان مذكرة تفاهم

مفاكرة – السعودية اليوم

 

وقّعت الجمارك والجمعية السعودية للرفق بالحيوان اليوم, مذكرة تفاهم، بهدف توثيق مجالات التعاون المشترك بينهما وتعزيز جهودهما في مجال الرفق بالحيوانات الصادرة والواردة من وإلى المملكة والحفاظ على سلامتها. بحضور صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن الوليد بن طلال رئيس مجلس إدارة الجمعية، ومعالي محافظ الهيئة العامة للجمارك الأستاذ أحمد بن عبدالعزيز الحقباني.
وقّع مذكرة التفاهم عن الجمارك السعودية وكيل محافظ الهيئة العامة للجمارك للأمن الجمركي الأستاذ محمد بن علي النعيم، فيما وقعها عن الجمعية السعودية للرفق بالحيوان نائب رئيس مجلس الإدارة، الأمين العام للجمعية المستشار منصور بن صالح الخنيزان.
وبموجب مذكرة التفاهم سيتولى ضابطي اتصال عن الجهتين التنسيق المشترك للتعاون في عدد من المجالات أبرزها، تبادل التدريب والتثقيف في عدة نواحي، تفعيل الاستفادة من خبرات الكوادر البشرية، تقديم الاستشارات والتطوير لعمل المحاجر البيطرية والملاجئ ومراكز الإيواء الخاصة بالحيوانات، ومشاركة مختصين من الجمارك والجمعية السعودية للرفق بالحيوان في حملات مشتركة أو خاصة بأيٍ منهما سواء بالمعارض أو المؤتمرات أو الندوات، وكذلك في الحملات الإرشادية بالمنافذ الجمركية.
كما تضمّنت مذكرة التفاهم العمل على التنسيق بين الجهتين بما يُساهم في تحسين بيئة الحيوانات في المحاجر الموجودة بجميع المنافذ الجمركية، وتشكيل فريق عمل تكون مهامه تقديم الاستشارات التي تخص مراكز إيواء الوسائل الحية، إلى جانب الاستفادة من إمكانيات الجمعية السعودية للرفق بالحيوان فيما يخص الوسائل الحية غير المستفاد منها بالجمارك السعودية.

Print Friendly, PDF & Email