تدشين معرض «رفق» الإرشادي لخفض العنف المدرسي بتعليم ينبع

مفاكرة – متابعات

دشن مدير تعليم ينبع الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي أمس معرض «رفق الإرشادي»، الذي نظمه قسم إرشاد الطالبات في مقر الابتدائية السادسة والعشرون بينبع البحر، ضمن ملتقى برنامج خفض العنف المدرسي بمدارس التعليم العام “رفق ” .

واطلع مدير التعليم ومرافقوه على أركان وأقسام المعرض، والتي تضم عدداً من الأعمال الفنية التي تناسب المراحل السنية لطالبات التعليم العام، إضافة إلى العروض التلفزيونية والمقاطع المصورة التي تجرم العنف وتنبذه، وعدد من التجارب المنفذة في البرنامج، كما حوى المعرض تصاميم ولوحات فنية ونشرات تربوية وكتيبات إرشادية من أعمال المرشدات والطالبات.

وأكد العقيبي على تفعيل برنامج رفق داخل المدارس لتحقيق أهداف البرنامج في بناء الشخصية المتزنة السوية المتكاملة للطلبة، والحد من مشكلة العنف، وتوضيح الطرق الملائمة الوقائية والعلاجية ، ليتمكن العاملون بالمدرسة وأولياء الأمور من تطبيقها، بما يسهم في تحقيق بيئة مدرسية آمنة.

وفي السياق نفسه، رعت المساعدة للشؤون التعليمية أديبة بنت حميدي الفايدي اليوم، انطلاق ملتقى ومعرض برنامج خفض العنف في المدارس، بحضور أكثر من (٢٠٠) مشاركة من قيادات الإدارة والمدارس والمرشدات والأمهات والطالبات .

وأشارت الفايدي في كلمتها إلى أن الرفق ثقافة لا تأتينا بالوعظ، ولن ننالها بالتصنع، بل تُكتسب بقواعد وعوامل بيئية قابلة للتطبيق، كما أنه سلوك نبوي قبل أن يكون شعارا عالمياً، وهو موجود في ثقافتنا الإسلامية كخلق نبيل إذا وجد في الشيء زانه، وإذا نزع من شيء شانه .

وشملت فعاليات الملتقى عروضا مسرحية وأناشيد هادفة تدعو إلى نبذ العنف، وأعمال فنية ناطقة تركز على حقوق الطالبة ومسؤوليات المدرسة على مستوى العاملين والأسرة والطالبات، بالإضافة الي عدد من الفقرات التوعوية قدمتها طالبات المدارس المشاركة، كما تضمن البرنامج ندوة حوارية تناولت: الأدوار والمسؤوليات الوقائية المقدمة من المدرسة لخفض العنف المدرسي على مستوى العاملين وأولياء الأمور والطلبة، محور مبدعون رغم اختلافنا (تقبلونا)، ومحور ( كن عوناً) .

وفي ختام الملتقى كرمت الفايدي الفائزات بجائزة مسابقة رفق، وقائدات ومرشدات المدارس المساهمة في إنجاح الملتقى، واللجان التنظيمية و التنفيذية، والجهات الداعمة .

Print Friendly, PDF & Email