النظام الإيراني داخل سجن كبير بلا حلول سوى إثارة “القلاقل”والفوضى في كل مكان

كتب/ محمد إدريس – رئيس التحرير

 

 تعرض محطتا ضخ لخط الأنابيب لنقل النفط من حقول النفط في المنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، إلى هجوم من طائرات من دون طيار مفخخة، ما أدى إلى اندلاع حريق في المحطة رقم 8، يأتي ذلك بعد تعرض 4 سفن تجارية لـ”عمليات تخريبية” بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الامارات.

هذا يعطينا أكثر من دلالة بأن إيران قد عادت لمناوراتها السياسية.. والفكر الدموي الذي يقوم عليه النظام فيها، بعد حالة الرعب الذي يعيشه “النظام” في ظل الحشد العسكري من قبل الولايات المتحدة وما تبدو عليه أداة الحكم المؤثرة في طهران بـ التآمر صباح مساء لمحاولة التشويش وإثارة القلاقل والفتن والفوضى في كل مكان وصولاً للخروج من الأزمات المتلاحقة, “النظام الإيراني” يعيش اليوم حالة من عدم التوازن في ظل الضغوط والعقوبات والحصار العسكري مما ادى لـ فقد قدرته على التفكير الصحيح وإفلاسه بل إنه يعيش مرحلة انتحار حقيقية، في ظل معاناته الأمنية، والاقتصادية والسياسية في الداخل والخارج..

Print Friendly, PDF & Email