مفاكرة – فوزي بليله

كم من قلب جرحناه…

بقصد أو بدون قصد…

وكم من دمع ذرفته العيون…

بسبب قرار طائش مجنون…

تواجهنا المشاكل…

فنتسرع في حلها…

لنؤلم أنفسنا قبل من حولنا…

تأخذنا العزة بالنفس والكبرياء…

فنبطش ونبطش ونجرح ونجرح…

ونتوه في حياتنا ولا ندرك جرح من جرحناهم…

وكم من قلب جرحناه…

وكم من كبرياء آذيناه…

لنضع أنفسنا موقع الآخر…

قبل أن نفجر ونتكبر…

فحب لغيرك مثلما تحب لنفسك…

وعامل الناس كما تود أن يعاملوك…

لا تعاملهم العين بالعين…

ولا تكن مثلهم…

حياتنا قصيرة…

ولا تستحق أن نُبكي أحداً…

وأن نحمل بداخلنا حقداً…

ونزرع بأنفسنا انتقاماً…

اجعل التسامح ديدنك…

واجعل الابتسام على محياك…

وأبغض البغض والكراهية…

وعش حياتك قرير العين…

فالحقد والحسد ينهشان في روحك…

فيدمران فيك السعادة…

السعادة ليست في المال…

السعادة في راحة البال…

ولا تأتي السعادة إلا من خلال التسامح…

ومن خلال حبك للآخرين…

ولا ترحل عن قلب يحبك…

ولا تزعل من قلب يكرهك…

فكلنا نسير على كف القدر…

فلمَ يا صديقي الضجر…

لا تنسَ أننا بشر…

ولكن سامح بقلبك من غدر…

فاليوم أنت هنا…

وغداً وان طال ستكون محمول…

وإلى لحدك يسرعون بك…

فلا تدع قلبك بالحقد مشغول…

وارتقي ودعنا نرتقي معك…

سمو الأخلاق…

قلب خالي من النفاق…

هي ما نريد…

فكُن يا صديقي سعيد…

حتى ولو ظللت الوحيد…

الذي لا يعرف قلبه الكراهية…

حتماً ستكون من الملائكة…

وما أجمل ان تكون بالدنيا ملاك…

كطفل تظهر البراءة من عينيه…

فيبتسم فتبتسم الدنيا معه…

و يا صديقي دمت بود،،،

 

 

 

 

 

 

أرسل

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Print Friendly, PDF & Email