أمير حائل يستقبل وزير الإسكان.. ويستعرضان خطط الوزارة في المنطقة

مفاكرة – السعودية اليوم

 

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة حائل في مكتبه بالإمارة اليوم معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل وعدد من منسوبي الوزارة، حيث تم خلال اللقاء استعراض جهود الوزارة لخدمة أهالي المنطقة ومتابعة إنجاز المشاريع والمخططات السكنية في المنطقة.

واستعرض سموه مع وزير الإسكان، خطط الوزارة وبرامج الدعم السكني التي تقدمها الوزارة للمستفيدين في مدن ومحافظات منطقة حائل، وجهودها في توفير الخيارات والحلول السكنية المناسبة للمواطنين بكافة فئاتهم، مثمناً في الوقت ذاته الجهود التي تبذلها وزارة الإسكان ممثلة في برنامج الإسكان التنموي من خلال استمرار توفيرها لعدد من الحلول السكنية لمستفيدي الإسكان التنموي، ومشيداً بأهمية الشراكة مع القطاعات غير الربحية في المنطقة لمعرفتها بأحوال الأهالي.

وأطلع سمو أمير منطقة حائل على عدد من الإحصائيات للوحدات السكنية بالمنطقة ونسب التغطية وأعداد المستفيدين والمنتجات السكنية ومشاريع الإسكان، وآلية تطوير البنية التحتية في عدد من المشاريع، وتابع سموه إجمالي ما تم تخصيصه من قبل برنامج “سكني” لمنطقة حائل منذ شهر فبراير 2017، وحتى شهر مارس الجاري، حيث يصل إلى 21,132 خياراً سكنياً وتمويلاً تشمل 3918 وحدة سكنية، و9948 قرضاً عقارياً مدعوماً من صندوق التنمية العقارية بالشراكة مع البنوك والمؤسسات التمويلية، و7366 أرضاً تقدم بشكل مجاني للمستفيدين، بالإضافة إلى مشروعات تطوير البنية التحتية في الأراضي التابعة للوزارة، والبالغ عددها 6 مشاريع توفر 1,670 أرضاً مطورة، و823 أرضاً مطورة تحت التنفيذ، و11,883 أرضاً مطورة تحت الطرح والتصميم.

وناقش سمو الأمير عبدالعزيز بن سعد آل سعود مع معالي وزير الإسكان أبرز التحديات والعوائق لبرامج الإسكان في منطقة حائل، وسبل تعزيز الحلول السريعة وإيجاد مناهج عمل مستدامة تضمن استمرارية العمل والإنجاز، مؤكدا سموه أن التطوير السكني في المنطقة يحظى بدعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله-، مثمناً جهود وتجاوب وزارة الإسكان ممثلة بمعالي وزير الإسكان ومسؤولي الوزارة بالمنطقة.

وأشاد سمو أمير المنطقة بالجهود التي تقدمها وزارة الإسكان مثمناً دورها الفاعل في توفير السكن، ومقدماً شكره لمعالي الوزير ولمنسوبي الوزارة على كل ما تم تقديمه من برامج مميزة وخيارات سكنية متنوعة يعود نفعها على المواطنين، واصفاً قطاع الإسكان بأنه أحد المحركات الاقتصادية، وعنصر تتكامل معه عناصر تنموية أخرى، مشدداً على أهمية ارتباط كل تلك الخيارات السكنية بفرص عمل نوعية.

وأضاف سموه بأن حائل تعد منطقة حيوية وجاذبة، وأنه يحرص دوماً على خدمة أبناءها في كافة المجالات، خصوصاً أن المنطقة تمتاز بموقعها الجغرافي وتعد أرض خصبة للاستثمار وفتح المزيد من فرص العمل، مبدياً سعادته بكل الأرقام التي تم تخصيصها للمنطقة من قبل الوزارة، ومؤكداً في الوقت ذاته بأنه يعمل على تذليل كافة المعوقات أمام مشاريع الإسكان لتكون متاحة للمواطنين.

Print Friendly, PDF & Email