بيني وبين التوباد

مفاكرة – الشاعر أحمد حلواني

 

( بيني وبين التوباد )

وأسأل عنها وهي مني قريبة

أكيل لها من عذب ماتشتهي كيلا

وأهتف والتوباد بيني وبينها

كأني قيس وهي في ناظري ليلى

تهزهزني الأشواق إن جاء ذكرها

ومال الهوى مني إلى قلبها ميلا

أناظر فيها الشوق من حر مابها

وألمح فيها السيف والسهم والخيلا

وأحسب أن الليل منها هو الضحى

وأحسب أن الصبح من شعرها ليلا

سلام على ( التوباد ) ما حط صيب

وأبصرت بعد الغيث في أرضه سيلا

Print Friendly, PDF & Email